نيابة العجوزة تستدعى 15 طبيبا بمعهد القلب لسماعم أقوالهم فى واقعة إهمال

أمرت نيابة العجوزة، برئاسة هادى عزب، وبإشراف المستشار محمد عبدالسلام، المحامى العام الأول لنيابات شمال الجيزة، باستدعاء 15 طبيبًا بمعهد القلب، لسماع أقوالهم فى واقعة الإهمال الطبى الذى أدى إلى بتر ساق طفل.

كما أمرت النيابة باستدعاء 15 طبيبا آخرين، للاستماع لأقوالهم حول الواقعة، للوقوف على تفاصيلها وملابساتها.

وأضافت التحقيقات أن بداية الواقعة كانت بتعرض الطفل الرضيع لوعكة صحية، توجه على أثرها لمعهد القلب لإجراء الفحوصات الطبية اللازمة والتي كشفت أن الرضيع يعاني من عيب خلقي في القلب، ويحتاج لعملية جراحية عاجلة.

فيما أفاد تقرير الطب الشرعي، بأن طبيب العملية الاولي اتبع الاصول الطبية الصحيحة، وبأن تركيب "الكانيولا" في الشريان الفخدي إجراءً ضروريًا، كما أظهر التقرير أن طبيب الاوعية الدموية في عملية تسليك الشريان، اتبع ايضا الاصول الطبية الصحيحة.

وأوضح التقرير أن الإهمال والتقصير يرجع للطاقم الطبي الخاص بالعناية المركزة، الذين كان يتوجب عليهم العناية المستمرة للحالة.

وبسوال الطبيب المختص فى الأوعية الدموية أَثْنَاء التحقيقات، شــدد أن السبب الرئيسى وراء تغير لون رجل الطفل، هو عدم تغيير "الكانيولا" والتى أدت إلى حدوث غرغرينة وتغير لون الجلد وانسداد الشرايين، موكدا أن الكانيولا تحتاج إلى تغييرها بصفة مستمرة بواسطة طبيب الرعاية لتفادى تلك المخاطر.

تم تحرير محضر بالواقعة، واخطرت النيابة العامة التي اصدرت قرارها المتقدم.