ملايين الدولارات السعودية لمكافحة الكوليرا في اليمن

صحيفة الوسط - وقَّعت منظمة الصحة العالمية ومركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية اتفاقًا قيمته نحو 8.3 ملايين دولار لدعم الجهود المتواصلة للاستجابة الصحية لفاشية الكوليرا في صنعاء.

وسيكفل هذا الدعم الـمقدم من مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية تزويد 7.3 ملايين شخص في 13 محافظة ذات أولوية بالخدمات الصحية الـمنقذة للحياة في إطار الجهود الـمنسقة لتنفيذ أنشطة وقائية وتوفير العلاج.

ضمان ممارسات آمنة للعزل ومكافحة العدوى في المرافق الصحية لتمكين الأسر والمجتمعات المحلية لتحسين سلوكيات التماس الرعاية والخدمات الصحية وتطبيق التدابير المأمونة للنظافة والإصحاح وسلامة الغذاء.

مـــن جهته، قال محمود فكري، مدير منظمة الصحة العالمية لإقليم شرق المتوسط: "الكوليرا فـــي العادة مرض يمكن الوقاية منه والعلاج منه بسهولة، إلا أن الملايين مـــن الناس فـــي اليمن معرضون للخطر جراء نقص الخدمات الصحية وخدمات الماء والإصحاح البيئي".

"ويأتي هذا التمويل الـمقدم من مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية للشعب اليمني برعاية المكتب الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية لشرق المتوسط في وقت حرج، ويهيئ لنا فرصة لنواصل البناء على جهود الاستجابة لاحتواء تِلْكَ الفاشية الخطيرة ومكافحتها".

وتجدر الإشارة إلى أن معلومـات الأمم المتحدة تشير إلى أن هناك حوالي19 مليون شخص، أي أضخم من ثلثي إجمالي السكان، في صنعاء يحتاجون إلى المساعدات الإنسانية، وأن هناك14.5 مليون شخص لا يحصلون على مياه الشرب النظيفة وخدمات الإصحاح.

وبدأ تفشي المرض باليمن فـــي أكتوبر/تشرين الأول 2016 وتزايد حتى ديسمبر/كانون الأول مـــن نفس العام، ثم تراجع لكن دون السيطرة الكاملة عليه. وعادت حالات الإصابة للظهور مجددا بشكل واضح في أبريل/ نَيْسَــانَ المــنصرم.

وتشهد اليمن، منذ خريف العام 2014، حرباً بين القوات الموالية للحكومة من جهة، ومسلحي "الحوثي" والقوات الموالية للرئيس السابق علي صالح من جهة أخرى، مخلفة أوضاعاً إنسانية وصحية صعبة، فضلًا عن تدهور حاد في اقتصاد البلد الفقير.

ملايين الدولارات السعودية لمكافحة الكوليرا في اليمن مانشيت نقلا عن RT Arabic (روسيا اليوم) ننشر لكم ملايين الدولارات السعودية لمكافحة الكوليرا في اليمن.